hit tracker رواية هارون الجزء الثاني الفصل الثاني والأربعون 42 بقلم زهرة عمر – Newsmix.pics

رواية هارون الجزء الثاني الفصل الثاني والأربعون 42 بقلم زهرة عمر

رواية هارون الجزء الثاني الفصل الثاني والأربعون 42 بقلم زهرة عمر

رواية هارون الجزء الثاني الجزء الثاني والأربعون

رواية هارون الجزء الثاني البارت الثاني والأربعون

هارون الجزء الثاني
هارون الجزء الثاني

رواية هارون الجزء الثاني الحلقة الثانية والأربعون

قال هارون لماذا فعلت هذا؟ ملاك كانت صديقتك المقربة ومثل أختك قالت ملاك بعد أن دمرتن حياتي تريدون أن تبدأ حياتك من جديد إنكم تستحقون الجحيم وليس السجن فقط لن أسامحكم مادمت على قيد الحياة لا أعرف إن كان هو أيضًا ضمن مخططك ولكنك أنقذت أبي يومًا ما ولن أدخلك السجن من أجل هذا فقط والآن قامت ملاك بفتح باب المنزل وقالت هيا اغربوا عن وجهي قال عبد الله ما فعلتموه ليس بالقليل وابنتي لا تستحق كل ما حدث ولكن مثل ما قالت إن رأيتك تقترب منها أو من هذا الشارع صدقني لن أرحمك والآن هيا أخرجوا من منزلي خرجت ياقوت وسومية ودخلت ملاك إلى غرفتها وهي تبكي وأغلقت الباب خلفها بدأ عبد الله يتألم من قلبه ركض هارون إليه واستند عليه حتى جلس وقال هارون عمي أنت بخير؟ قال عبدالله بخير يا ابني لا تخف قال هارون لا تحزن يا عمي لا أعرف كيف استطاعوا فعل هذا ولكن الآن لا نستطيع تغيير شيء سيمضي كل شيء ويكون درسًا لنا جميعًا وبعد بحث طويل وجد هيثم عملا في متجر كبير من أربعة طوابق لبيع كل شيء فرح هيثم كثيرًا وقال الرجل يمكنك البدء من الآن في العمل وسيكون راتبك 800 دينار شهريًا وفي بيت عبدالله قال عبدالله أريد أن أنام وأرتاح قليلًا ثم سأذهب للبحث عن عمل
قال هارون كيف ستعمل وأنت في هذه الحالة يا عمي؟ قال عبدالله لقد كبرت في العمر وحالتي هذه لن تزول بل ستزداد مع مرور الأشهر والسنوات هل أجلس في البيت وأدع الناس تتصدق عليا سأبحث عن عمل غير متعب
قال هارون فلترتاح الآن يا عمي أنا سأذهب وأعود في المساء غادر هارون وذهب إلى بيت أخيه ووجد حنين قال أين أخي؟ فأجابت حنين لقد اتصل وقال إنه عثر على عمل وسيعود في المساء قال هارون في أي مكان؟ وذهب إليه وأخبره بكل شيء قال هيثم هل حدث كل هذا؟ قال هارون نعم وهو الآن يرفض المساعدة ويريد البحث عن عمل قال هيثم لدي عمل مريح له قال هارون ما هو؟
قال هيثم هنا في أحد المتاجر أنهم بحاجة إلى عمال سيقوم بكل شيء وهو جالس قال هارون هذا جيد قال هيثم سأذهب لرؤيته في المساء وأخبره عنه لم أفهم لماذا كذبت عليَّ ملاك وقالت لقد حصلوا على مال من صديق والدها قال هارون لا أعرف يا أخي وبعد المدرسة كان آدم يقوم ببيع الحبوب للأولاد في علب حلوى وعندما كان في احد الشوارع يقوم بإعطاء ولد في الربع عشر من عمره الحبوب مرا والده من جانبه قاموا بوضعها في جيبهم

يتبع…

لقراءة الفصل التالي : اضغط هنا

لقراءة الرواية كاملة اضغط على : (رواية هارون الجزء الثاني)

About admin